logo
روتارى سبورتنج هليوبولس في زيارة لمستشفى أطفال جامعة عين شمس

كتبت: رباب نصار

عدسة : أحمد المسلمي - إسلام شعبان

في إطار الدور المجتمعي والخدمي لمنظمات المجتمع المدني، قام وفد من روتاري هليوبلس سبورتنج بزيارة جامعة عين شمس ومستشفى الأطفال الجامعي لتقديم بعض المساعدات العينية من مستلزمات للحضانات ووحدة الكلى الاصطناعي كأولى مراحل تفعيل البروتوكول المبرم بين الجانبين.

كان في استقبال الوفد بمقر قصر الزعفران أ.د. عبد الوهاب عزت رئيس الجامعة وكلاً من أ.د. فتحي الشرقاوي وأ.د. نظمي عبد الحميد نائبا رئيس الجامعة و أ.د.هبه شاهين مدير المركز الإعلامي للجامعة وأ.سمير عبد الناصر أمين عام الجامعة المساعد لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة.

تلا مراسم الاستقبال التوجه إلى مقر المستشفيات الجامعية بالدمرداش حيث التقى الوفد بكلاً من أ.د. محمود المتيني عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة المستشفيات وأ.د. أيمن صالح مدير المستشفيات الجامعية وأ.د.محمود طارق مدير مستشفى الأطفال و أ.د. علياء قطبي رئيس قسم الأطفال بكلية الطب بالجامعة.

وخلال الجولة التفقدية داخل مستشفى الأطفال الجامعي استعرض أ.د. عبد الوهاب عزت تاريخ المستتشفي والذي يرجع إلى عام 1944، مؤكداً أنه على مدار هذا التاريخ العريق تعاقبت العديد من الأجيال التي حرص كل منها على نقل خبراته للجيل الذي يليه وهو ما يدعم استمرارية مثل هذه المؤسسات الكبرى لخدمة المجتمع وعلاجه.

وأكد أ.د. محود المتيني إلى حرص جامعة عين شمس على التطوير والتحديث المستمر بالتعاون مع مختلف مؤسسات المجتمع المدني بما يسهم في تقديم خدمة طبية وعلاجية متميزة لكافة أفراد المجتمع.لافتاً إلى أهمية الدور الذي يمكن لوسائل الإعلام المختلفة أن تقوم به في خدمة تلك الأهداف بما يعود بالنفع على المجتمع ككل.وأشار في هذا الصدد إلى الحملة الإعلامية للتبرع لمستشفى الدمرداش لعلاج أهل مصر ببلاش على حساب 77999 بجميع البنوك المصرية.

وأعلن أ.د. محمود طارق عن قرب بدء تقديم الخدمة العلاجية بشكل منتظم بمستشفى الأطفال الجديد في فترة لا تتجاوز الشهر، كما استعرض أعمال التطوير التي شهدتها المنطقة المحيطة بالمستشفى بما يتماشى مع جودة الخدمة العلاجية المقدمة للأطفال وينعكس على الحالة النفسية والصحية لديهم ، حيث تم تشجيرها بالكامل وإزالة كافة التعديات بالتعاون مع المحافظة.

وأشار إلى الطموح المستقبلي وهو وجود مستشفى متكاملة لجراحات الأطفال التخصصية وأمراض الدم تندمج مع منظومة مستشفي الأطفال القديم والجديد وهو ما يحقق أهداف على المستوى الأكاديمي والبحثي بجانب الأهداف الطبية والعلاجية.

ونبهت أ.د. علياء قطبي إلى ضرورة  استمرار الحفاظ على مستوى الخدمة الطبية المقدمة للمرضى سواء النظافة أو النظام وكذلك على مستوى التمريض والعمالة المدربة ، مشيرة إلى حرص فريق العمل بمستشفيات جامعة عين شمس على تغيير سلوكيات المرضى بما يجعلهم بمثابة جزء من النظام و ربطهم بالمؤسسة الطبية بما يدفعهم للحرص على نظافتها ونظامها.وتمنت أن يكون هناك وقف يخصص دخله للإنفاق غلى صيانة ونظافة المستشفيات بما يضمن استمراريتها في تقديم الخدمة الطبية على أعلى مستوى.

و من ناحية أخرى أشاد أعضاء وفد نادي روتاري هليوبلس سبورتن برئاسة المهندس إيهاب فخري بمستوى الخدمة الطبية الراقي والذي فاق توقعات الجميع وكذلك النظام و الامكانيات العالية.

وأكد استمرار دعم الروتاري لمستشفيات جامعة عين شمس ، وأضاف أنه في إطار البروتوكول الموقع بين جامعة عين شمس ونادي روتاري  يتم الإعداد حالياً للمساهمة في خطة الجامعة لتكون خالية من فيروس سي ، حيث سيتم مع مطلع العام الجامعي الجديد تقديم كل ما يلزم من دعم مالي لعلاج الحالات التي تثبت إصابتها بالفيروس.

ضم وفد روتاري كلاً من د. ريم الألفي المدرس بكلية التجارة جامعة عين شمس و  منسق عام البروتوكول ود. منى حزين و م.هبه المرصفاوي.

وعلى هامش الجولة حضر الجميع جانبمن فاعليات مسابقة القرآن الكريم التي تعقد سنوياً بكلية الطب بمشاركة 15 متسابق من مدرسين مساعدين و تمريض وعمال  ويرعاها سنوياً الداعية الشيخ رمضان عبد المعز تحت إشراف أ.د.اشرف عمر وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب.