logo

أجرى الأستاذ الدكتور عبد الفتاح سعود نائب رئيس جامعة عين شمس لشئون التعليم والطلاب، جولة تفقدية داخل لجان الامتحانات بكلية التربية النوعية، رافقه خلالها أ.د. أماني حنفي عميد الكلية و أ.د. سالي شبل وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب و أ.د.أسامة السيد مصطفى وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا والبحوث و أ.د. وائل القاضي وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة و إبراهيم حسن إبراهيم رئيس اتحاد طلاب الكلية و محمد جمعة نائب رئيس الاتحاد و لفيف من أساتذة الكلية و الإداريين.

 وخلال الجولة أشاد أ.د. عبد الفتاح سعود بأهمية كلية التربية النوعية والتي تكتسب عراقة تاريخية من وجودها داخل قصر طلعت حرب التاريخي، لافتاً إلى ضرورة الاستفادة من هذه الميزة التاريخية في توجيه مزيد من الاهتمام بالكلية لتكون بيت خبرة فني يضاهي بيوت الخبرة العالمية ويوجه استشاراته الفنية لخدمة كبريات المؤسسات في المجتمع، مع الاستفادة من خبرات أساتذتها في مختلف المجالات الفنية والتعليمية.

وأوضحت أ.د. أماني حنفي أن الكلية بها 6 أقسام علمية ويدرس بها 3 آلاف طالب وطالبة، لافتة إلى أن الامتحانات تجرى في 45 لجنة امتحانيه بمختلف المراحل الدراسية والأقسام العلمية.

 شملت جولة أ.د. عبد الفتاح سعود تفقد عدد من المدرجات و القاعات والمعامل، فضلاً عن متابعته لآخر ما تم الوصول إليه في أعمال إعادة إنشاء مسرح الكلية و قاعة أون للفنون، مشدداً على أهمية دور المسرح في إبراز مختلف الأنشطة الفنية والطلابية، مشيراً إلى أهمية التواصل بين الكلية ووزارة الثقافة و أكاديمية الفنون لإثراء الحركة الثقافية والفنية .

واقترح إنشاء رابطة لخريجي الكلية للاستفادة من خبراتهم في سوق العمل ونقلها للطلاب، كما وجه بضرورة متابعة متطلبات سوق العمل لتحديث البرامج الدراسية والمقررات العلمية، بما يضمن تقديم خريج مؤهل وقادر على المنافسة في سوق العمل.

 واستمع خلال الجولة لأفكار طلاب الكلية وأشاد بوجود 160 طالب في اتحاد طلاب كلية التربية النوعية، ليكون بذلك أكبر تشكيل اتحاد على مستوى الجامعة.

كما وجه الطلاب بضرورة التفكير خارج الصندوق للخروج بأفكار إبداعية و أنشطة جديدة تزيد من سماتهم الشخصية وتثقلها .

ودعا إلى تطبيق فكر الاستدامة في كافة الأنشطة، بما يسهم في تعظيم الفائدة من أي فكرة أو نشاط ويحقق مردود إيجابي على المدى الطويل.